اعلان الهيدر

شريط الاخبار

علاج ارتجاع المريء وطرق الوقاية منه

 

علاج ارتجاع المريء وطرق الوقاية منه

علاج ارتجاع المريءوطرق الوقاية منه

يعد ارتجاع المريء مرض شائع ومنتشر في أنحاء العالم، وتختلف درجة الإصابة به ما بين خفيف ومتوسط وحاد، حيث يتم تحديد درجة الإصابة على حسب تكرار حدوث ارتجاع المريء خلال الأسبوع الواحد.

يعتبر ارتجاع المريء خفيف إذا تكررت الشكوى من ارتجاع المريء من مرة إلى مرتين خلال الأسبوع الواحد، ويعتبر متوسط أو معتدل إذا ما تكررت الشكوى أكثر من مرتين في الأسبوع الواحد، ويعتبر حادا إذا ما كان ارتجاع المريء بشكل يومي.

      أقرأ أيضا أعراض جرثومة المعدة وطرق و علاجها.

تعريف ارتجاع المريء

ارتجاع المريء هو رجوع حمض المعدة إلى المريء بشكل متكرر، و المريء هو الأنبوب الواصل بين الفم و المعدة، ويسبب ارتجاع الحمض المعدي في تهيج أغشية المريء المبطنة له.

أعراض ارتجاع المريء

  • الشعور بحرقة في الصدر يحدث عادة بعد تناول الطعام، ويسمى بحرقة المعدة.

  • ارتجاع بعض الطعام أو السوائل الحامضة بعد تناول الطعام.

  • الشعور بصعوبة في البلع و وإحساس بعدم الراحة بمنطقة الحلق والحنجرة.

أسباب ارتجاع المريء

  • السمنة المفرطة.
                    أقرأ أيضاً كيفية إنقاص وزنك بسرعة وبأمان

  • التدخين و المشروبات الكحولية.

  • الإكثار و الإفراط من شرب القهوة والشاي وخصوصا إذا ما كان على معدة خالية.
                    أقرأ أيضاً تعرف على اضرار القهوة وفوائدها

  • الإفراط في تناول المسكنات القوية على معدة خاوية.

  • تناول الطعام في أوقات متأخرة أو بكميات كبيرة.

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على زيوت ودهون وبهارات بكميات كبيرة.

مضاعفات ارتجاع المريء

  • حدوث التهابات مزمنة في منطقة المريء.
  • الإصابة بضيق في المريء.
  • احتمالية حدوث قرحة في المريء.
  • زيادة احتمالية الإصابة بسرطان المريء.
                   أقرأ أيضاً مرض السرطان وكيفية اكتشافه

علاج ارتجاع المريء

  • تعديل العادات الصحية و النمط الغذائي من أولى خطوات العلاج.
                   أقرأ أيضاً كيف تعيش حياة صحية؟

  • إتباع نظام غذائي لنقص الوزن  والتخلص من السمنة المفرطة.

                   أقرأ أيضاً اشهرانظمة الرجيم والدايت وكل ما يخصها

  • البعد عن أي أطعمة قد تهيج المعدة وخصوصا الأطعمة السريعة لاحتوائها على زيوت ودهون وبهارات بنسب كبيرة.
  • التقليل من شرب الشاي والقهوة إلى مرة أو مرتين على الأكثر، ولا يجب أن تكون على معدة خاوية.
  • عدم الإفراط في تناول المسكنات إلا للضرورة وبأمر الطبيب، وان تكون بعد تناول الطعام.

في حالة استمرار الأعراض بعد إتباع كل ما سبق يجب التوجه إلى الطبيب المختص لتوقيع الكشف الطبي، وعادة ما يتم اللجوء إلى الأدوية التي تقليل من إفراز حمض المعدة، والتي تأخذ بجرعات مكثفة ومنتظمة ثم يتم تخفيفها تدريجيا وذلك على حسب ما يرى الطبيب المعالج.

أخيرا

ارتجاع المريء وزيادة حمض المعدة من الأمور المزعجة وخصوصا في الليل لما تسببه من ضيق و حرقان في الصدر وعدم القدر على النوم، لذا يجب إتباع التعليمات الصحية للوقاية والتخلص من ارتجاع المريء و لتفادي المضعفات الخطيرة التي قد تنتج عنه.

اذا كان لديكم اى استفسار يرجى تركه فى التعليقات وسيتم الرد عليكم سريعا.

أو يمكنكم التواصل معنا عبر جروب الموقع على التلجرام من هنا او من خلال قناتنا من هنا.

ليست هناك تعليقات