اعلان الهيدر

شريط الاخبار

التهاب الحلق عند الأطفال اعراضه واسبابه

التهاب الحلق عند الأطفال اعراضه واسبابه
التهاب الحلق عند الأطفال اعراضه واسبابه

مقدمة


التهاب الحلق من الأشياء التي تسبب ضيق وألم عند الكبار والأطفال، وذلك بسبب الشعور بالحرقة والجفاف وصعوبة البلع التي تسببه تلك الالتهابات.

تعريف التهابات الحلق


هي التهابات في منطقة الحلق تسبب الشعور بصعوبة وألم في البلع أو حرقة أو جفاف في منطقة الحلق، يتسبب فيه عادةً البكتريا والفيروسات.

ويعتبر التهاب الحلق من أكثر الأمراض شيوعاً وانتشاراً بين الأطفال، ومن الممكن إن يزول بدون تدخل طبي وذلك من خلال تغلب المناعة على الميكروبات المسببة له.

ولكن في بعض الأحيان يلزم العلاج باستخدام الأدوية المضاد الحيوية أو المضادات الفيروسية بجانب خوافض الحرارة ومسكنات الآلام.


أسباب التهاب واحتقان الحلق عند الأطفال


- يتسبب في احتقان الحلق عادة بعض أنواع الفيروسات والبكتريا وأشهرهم البكتريا العقدية، والتي قد تتسبب في الإصابة بالحمى الروماتزمية.
- حساسية الجيوب الأنفية.
- التعرض لأبخرة بعض المواد الكيماوية.
- التعرض للدخان لفترات طويلة.
- التغيير في درجة حرارة الهواء من ساخن إلى بارد بشكل مفاجئ.
أعراض احتقان الحلق عند الأطفال:
- ارتفاع في درجة الحرارة
- تورم في اللوزتين واحمرارهما مع وجود بعض البقع الصديدية في بعض الأحيان، وحدوث انتفاخ للغدد الليمفاوية بالرقبة.
- صداع و إلام بالجسم.
- صعوبة في البلع.
- زكام وسيلان للأنف في بعض الأحيان.
- قئ في بعض الأحيان.
عوامل الإصابة بالتهاب الحلق:
- ضعف المناعة.
- العدوى من شخص مصاب بالتهاب الحلق.
- الأشخاص المصابون بالحساسية أكثر عرضه للإصابة.
- الأطفال حتى سن العاشرة أكثر عرضة للإصابة.
- فصل الشتاء من أكثر الأوقات يحدث فيها الإصابة حتى أوائل فصل الربيع.

التهاب الحلق الفيروسي

أعراضه

- ارتفاع شديد في درجة الحرارة وتكرارها في فترات زمنية قصيرة.
- صعوبة شديدة في البلع
- ظهور قرح ونقط فيروسية بيضاء في الحلق وعلى اللوزتين وفى اللسان.
- يوجد في بعض الأحيان كحة جافة.
- صداع مع وجود الآم في الجسم.

علاج التهاب الحلق الفيروسي
التهاب الحلق عند الأطفال اعراضه واسبابه

بالإمكان علاجه بالمنزل، ولكن يجب عدم الاستعجال في تناول العلاج وذلك لمنح فرصة للمناعة على مقاومة الفيروس المسبب للالتهاب، و ينجح عادةً الجهاز المناعي في القضاء على الفيروس المسبب للالتهاب الحلق

التهاب الحلق البكتيري

أعراضه

- ارتفاع في درجة الحرارة.
- تورم في اللوزتين وأحيانا ظهور بعض البقع الصديدية عليها.
- انتفاخ في الغدد الليمفاوية.
- قئ يحدث في بعض الأحيان.
- الم في الجسم والمفاصل.

علاج التهاب الحلق البكتيري

هو يمكن علاجه بالمنزل أيضا، ولكن يجب أيضا في علاج التهاب الحلق عموما عدم الاستعجال في تناول العلاج وذلك لمنح فرصة للمناعة من التعامل مع المرض، ولكن مدة لا تزيد عن يومين كما ذكرنا في السابق .

ولكن إذا ظلت الأعراض بنفس الكيفية دون تحسن بعض مرور مدة اليومين، حين إذ يجب اللجوء الى الطبيب المتخصص لتجديد كيفية ونوعية العلاج المناسب للحالة دون حدوث اي اضرار أو مضاعفات قد تضر بالمريض.

يجب التوجه إلى الطبيب في الحالات التالية

- إذا استمرت الأعراض لمدة أكثر من 7 أيام.
- عدم استجابة الجسم لخافض الحرارة ومعاودة ارتفاعها سريعا في وقت زمني قصير.
- زيادة سيلان اللعاب لطفلك بشكل ملحوظ مع صعوبة في البلع.
- ظهور بقع صديدية على اللوزتين.
- عدم استجابة الجسم للعلاج المستخدم، وزيادة الأعراض.
- ظهور دم في البلغم أو في الفم من خلال اللعاب.

الوقاية

- يجب تعليم طفلك سبل الوقاية ن خلال النظافة الشخصية.
- يجب الابتعاد عن اى شخص مصاب بالتهابات الحلق.
- يجب إن تعلمي طفلك استخدام المناديل الورقية في حالة الكحة أو العطس.
 تجنب تعريض طفلك لتيارات الهواء وخصوصا في فصل الشتاء.
- إبعاد طفلك عن الأشخاص المدخنين وعن اى مصدر للدخان والأتربة.

واخيرأ

يجب إتباع أساليب الوقاية والنظافة الشخصية، فدائما الوقاية خير من العلاج، فيجب على كل أم معرفة أعراض وطرق علاج والوقاية من التهاب الحلق عند الأطفال.
ضرورة التوجه الى الطبيب المختص لاخذ المشورة الطبية السليمة وكيفية الوقاية والعلاج دون حدوث اى مضاعفات غير مرغوب فيها.

اذا كان لديكم اي استفسار يرجى تركه في التعليقات وسيتم الرد عليكم سريعاً.

ليست هناك تعليقات