اعلان الهيدر

شريط الاخبار

قصور الغدة الدرقية الاسباب والعلاج

قصور الغدة الدرقية الاسباب والعلاج

قصور الغدة الدرقية الاسباب والعلاج

مقدمة

الغدة الدرقية هي غدة صغيرة توجد بمنطقة الرقبة وهى مسئولة عن إنتاج و إفراز عدة هرمونات مسئولة عن عمليات حيوية هامة بالجسم، تعمل هذه الهرمونات على تنظيم النبض ومستويات الطاقة بالجسم وبعض الأمور الأخرى.

ما هو كسل أو خمول الغدة الدرقية؟

كسل الغدة الدرقية يعنى حدوث قصور في إفراز وإنتاج الغدة للكميات الكافية التي يحتاجها الجسم، فيؤدى ذلك إلى حدوث تباطؤ في بعض الوظائف الحيوية بالجسم، ويطلق عليه قصور أو كسل أو خمول بالغدة الدرقية.

هرمونات الغدة الدرقية

تقوم الغدة الدرقية بإفراز عدة هرمونات هامة في العمليات الحيوية للجسم وهى:

الثيروكسين:

وهو الهرمون المسئول سرعة دقات القلب وعملية الهضم والمحافظة على سلامة العظام وتطور نمو المخ ووظائف العضلات.

ثلاثي يود الثيرونين:

هو يدخل أيضا في بعض وظائف هرمون الثيروكسين مثل تنظيم الهضم وسرعة دقات القلب والمحافظة على سلامة العظام والمخ بجانب تنظيم عملية الايض بالجسم.

الكالسيتونين:

وهو الهرمون المسئول عن تنظيم نسبة ومستوى الكالسيوم بالجسم.

أسباب حدوث كسل في الغدة الدرقية

- ضعف أو اضطرابات في المناعة

قد يؤدى ضعف المناعة أو حدوث اى اضطرابات أو مشاكل بالمناعة قد يؤدى إلى مهاجمة المناعة للغدة الدرقية مسببة إضعافها وكسلها وذلك على سبيل الخطأ، وهو مرض وراثي يسمى هاشيموتو.

- استئصال الغدة الدرقية

استئصال وإزالة الغدة الدرقية بالطبع يؤدى ذلك إلى إصابة المريض بخمول وكسل الغدة بسبب عدم تواجدها بالجسم بعد استئصالها بالكامل.

- قلة عنصر اليود بالطعام

من الأسباب الهامة التي تؤدى إلى حدوث قصور بالغدة الدرقية قلة عنصر اليود بالطعام، وهو من العناصر المرتبطة بنشاط الغدة الدرقية.

- استخدام بعض الأدوية

يوجد بعض الأدوية التي من الممكن أن تؤدى إلى كسل بالغدة الدرقية، كالأدوية التي تستخدم في علاج فرط إفراز الغدة ونشاطها، وبعض العلاجات الإشعاعية وبعض أدوية السرطان.

- أسباب نادرة الحدوث

ويوجد أيضا بعض الأسباب النادرة التي قد تتسبب أيضا في حدوث كسل بالغدة الدرقية مثل:
بعض المشاكل والاضطرابات بالغدة النخامية، والعيوب الخلقية بالغدة الدرقية حيث يولد الطفل بتلك العيوب من اليوم الأول.

أعراض قصور الغدة الدرقية

- بطء في سرعة نبضات القلب.
- حدوث جفاف بالجلد.
- زيادة ملحوظة بالوزن.
- حدوث انتفاخ في الوجه.
- حدوث إمساك مستمر.
- حساسية الجسم اتجاه البرودة مع الإحساس بالبرودة على الرغم من اعتدال أو حرارة الجو.
- الشعور بالإرهاق والالم بالمفاصل وبعضلات الجسم.
- حدوث جفاف بالشعر.
- حدوث غزارة في كميات الحيض أو عدم انتظامه.
- الشعور بالاكتئاب وعدم القدرة على التركيز.
- حدوث زيادة في نسبة الكولسترول بالجسم.

عوامل خطورة قصور الغدة الدرقية

حدوث كسل الغدة الدرقية وارد الحدوث لأى شخص، ولكن هناك بعض العوامل والمحفزات التي تزيد فرص الإصابة به مثل:
- يصيب عادة النساء أكثر من الرجال.
- يصيب تزيد أعمارهم عن 60 عام ولكن ليس في الغالب.
- من تلقى اى نوع من أنواع العلاج باليود المشع.
- الإصابة بأي من الأمراض المناعية.
- الخضوع لعملية استئصال بعض الأجزاء من الغدة الدرقية.

مضاعفات قصور الغدة الدرقية 

- حدوث تضخم بالغدة.
- حدوث بحة مستمرة في نبرة الصوت.
- حدوث بعض الأضرار بعضلة القلب.
- الإصابة بالاكتئاب وبعض المشاكل النفسية.
- حدوث تلف بالأعصاب الطرفية وهو ما يسمى بالاعتلال العصبي المحيطي.
- قد يؤدى قصور الغدة الدرقية بحدوث الإجهاض للسيدات الحوامل أو قد يؤدى إلى حدوث مشاكل عقلية للجنين إذا تم الحل وحدثت الولادة.
- حدوث مشاكل بالإخصاب و الإصابة بالعقم.

كيفية تشخيص قصور الغدة الدرقية

-         التاريخ المرضى والتاريخ الوراثي العائلي للمريض.
-         إجراء الفحوص والتحاليل الطبية لمعرفة نسب إفراز هرمونات الغدة الدرقية.

علاج قصور الغدة الدرقية

لعلاج قصور الغدة الدرقية يجب التوجه الى الطبيب المختص لتحديد نوعية الدواء المستخدم والمناسب لحالتك دون ان يتسبب في مضاعفات او مشاكل ق تؤثر على صحتك.

أخيراً

قصور الغدة الدرقية يعد من الأمراض الخطيرة لما له من مضاعفات خطيرة قد تهدد حياة المريض إذا ما أهمل دون المتابعة الدورية مع الطبيب.
 لذلك يجب تناول الدواء بالجرعات المحددة بانتظام، والقيام بعمل التحاليل اللازمة لمتابعة مستوى الهرمون بالجسم لتعديل الجرعة في حالة الزيادة أو النقصان عن المعدلات المطلوبة.


ليست هناك تعليقات